جنايات الأقصر تؤجل محاكمة قاتلة طفل نجع العقاربة بالطود لنهاية أبريل المقبل

منذ 1 سنة 174

قررت محكمة جنايات الأقصر، اليوم الإثنين، تأجيل قضية محاكمة المتهمة فى واقعة قتل الطفل "إبراهيم.س.ح" والبالغ من العمر 5 سنوات فى نجع العقاربة التابع لمدينة الطود والتى تدعى "أ.م.أ"، إلى نهاية شهر أبريل المقبل، وذلك بعد الاستماع لأقوال رجال الطب الشرعى بالجلسة، كما تم من قبل الاستماع للمتهمة والمحامين فى ثانى جلسات محاكمتها، عقب قرار النيابة العامة بمحافظة الأقصر بإحالة القضية للمحاكمة الجنائية، وذلك بعد اعتراف المتهمة بالواقعة وتمثيلها الجريمة أمام رجال النيابة العامة والمباحث بمديرية أمن الأقصر.

وأصدرت المحكمة قرارها بالقضية رقم 5590 لسنة 2022 جنايات مركز الأقصر، والمقيدة برقم 1154 لسنة 2022 كلى الأقصر، والمعروفة بقضية طفل الأقصر قتيل برميل المش، والتى هزت الشارع الأقصرى، رفض طلب محامى المتهمة باستدعاء شهود جدد فى القضية، حيث أنه خلال الجلسة الماضية فى نهاية ديسمبر الماضى، رفضت المحكمة طلب دفاع المتهمة باستدعاء شهود جدد، لعدم ثبوت ذلك فى أدلة التحقيقات، واكتفى القاضى بالاستماع لشهادة وتقرير الطبيب الشرعى، حيث استبعدت المحكمة طلبات دفاع المتهمة واستمتع إلى شهادة والد الطفل "سيد حسان"، والذى سرد تفاصيل الواقعة بالكامل منذ اختفاء طفلة وحتى وصول الشرطة إليه.

وكانت قد شهدت منطقة نجع العقاربة بمدينة الطود شرق محافظة الأقصر، مطلع أغسطس الماضى، عثور الأهالى على جثمان طفل متغيب من منزل أسرته منذ حوالى 5 أيام، وتم ضبط سيدة للاشتباه فى كونها وراء خطف الطفل وقتله، وتم التحقيق معها من قبل رجال المباحث، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وتولت النيابة العامة التحقيق.

وبداية تفاصيل الواقعة كانت بتلقى اللواء هشام عبدالغفار مساعد وزير الداخلية مدير أمن الأقصر، إخطارا من مركز مدينة الطود، يفيد بورود بلاغ بالعثور على جثة الطفل "إبراهيم.س.ح" 5 سنوات، مقتولا داخل شقة زوجة خالة، وعلى الفور، انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان البلاغ، وتبين لهم العثور على جثة الطفل داخل المنزل حيث أنه عقب اختفاء الطفل قام جميع أفراد العائلة بالبحث عن الطفل فى كل صوب وحدب، وتم نقل جثمان الطفل لمشرحة المستشفى لحين فحصها من رجال الطب الشرعى وإعداد تقرير بالوفاة تمهيدًا لتسليمه لذويه والتصريح بالدفن، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وتولت النيابة العامة التحقيق.