تندر: تطبيقات المواعدة تسبح عكس التيار وتزيد أرباحها رغم التضخم

منذ 1 سنة 143

بقلم:  يورونيوز  •  آخر تحديث: 03/11/2022 - 15:31

شعار تندر

ينفق المستهلكون مالاً أقل في جميع القطاعات  بدءاً من القطاعات الترفيهية ومروراً بالتسوق ووصولاً إلى شراء الطعام مع ارتفاع تكلفة المعيشة، ولكن يبدو أن كثيرين ليسوا مستعدين لتقليص نفقاتهم على خدمات المواعدة.

يقول مالك تطبيق تِندر للمواعدة إن عدد الاشتراكات المدفوعة في التطبيق ارتفع بنسبة 7 بالمئة عالمياً في الفترة الممتدة بين تموز-يوليو وأيلول-سبتمبر.

وقالت مجموعة "ماتش غروب"، التي تمتلك أيضاً تطبيق هينج (Hinge) وأوكيه كيوبيد OkCupid، إن المبيعات الإجمالية ارتفعت إلى 810 مليون دولار في الربع الأخير من العام. 

غير أن الشركة حذرت من أن تباطؤ النمو العالمي بدأ يلقي بظلاله على الخدمات التي تقدمها وقالت إن الظروف الاقتصادية الضعيفة تلقي بثقلها على العلامات التجارية التي تلبي حاجات الأشخاص ذوي الدخل المنخفض. 

وشهدت تندر وهي واحدة من أشهر تطبيقات المواعدة في العالم، زيادة في مبيعاتها وأرقام المستخدمين في الأشهر الثلاثة حتى أيلول-سبتمبر. وأضافت الشركة أن عودة ميزة تتيح للمستخدمين التمرير يميناً ويساراً من أجهزة الكمبيوتر المكتبية الخاصة بهم ساعدت في ذلك.

وتمتلك مجموعة "ماتش غروب" نحو 100 مليون مستخدم نشيط القسم الأكبر منهم ينشطون على تندر. وذكرت المجموعة أن نحو 16.5 مليون مستخدم دفعوا مستحقات مادية من أجل خدماتها في أيلول-سبتمتبر لقاء 16.3 مليون في تموز-يوليو.

يأتي ذلك وسط تراجع عام في سوق الاستهلاك، حيث أطلقت كل آمازون وآبل تحذيراً من أن مبيعاتهما تضررت بسبب التضخم وخفض المستهلك الإنفاق بشكل عام، محيلين ذلك إلى القدرة الشرائية التي تضعف لدى المستهلك. 

وفي غضون ذلك تراجعت أسهم ميتا بأكثر من 20 بالمئة الأسبوع الماضي، لكن أسهم "ماتش غروب" التي كانت ضعيفة بشكل عام هذه السنة ارتفعت بنسبة 16 بالمئة الثلاثاء بعد نشر النتائج الفصلية.