"بكرة هموت".. شاب يتنبأ بوفاته قبل يوم من مصرعه في حادث بالغربية

منذ 2 أشهر 36
<p>حالة من الحزن سيطرت على أهالي قرية دماط بمركز قطور بمحافظة الغربية، إثر مصرع طالب في كلية تمريض جامعة طنطا من أبناء القرية، في&nbsp;حادث انقلاب&nbsp;دراجة نارية.</p><p>تلقى اللواء محمد عمار، مدير أمن الغربية، إخطارا من شرطة النجدة يتضمن ورود بلاغ حادث سير دراجة نارية أسفر عن&nbsp;مصرع أحمد محمد&nbsp;19 عاما، طالب في كلية التمريض، جامعة طنطا، ومقيم بقرية دماط، مركز قطور بمحافظة الغربية.</p><p>وتبين أن حادث السير بسبب السرعة الزائدة واختلال عجلة القيادة في يد السائق، وتم نقل الجثة إلى مشرحة المستشفى وحرر محضر بالواقعة</p><p>وتولت النيابة العامة التحقيق والتي قررت ندب الطب الشرعي لتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة والتصريح بدفنها وتم تشييع الجثمان من أحد مساجد القرية، ودفنه في مقابر العائلة.</p><p>قال أحد جيران الشاب أنه يتميز بحسن الخلق والسمعة الطيبة، وأنه بارا بأهله وكان خبر وفاته صدمة لجميع أهالي القرية .</p><p>قال أصدقاء الطالب أنه في الفترة الأخيرة كان يتحدث عن موته كثير وكان دائما يوصيهم بذكره والدعاء له.</p><p>وكان أحمد خرج على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي في بث مباشر قبل وفاته بيوم قصيدة رثاء بصوته يتنبأ بوفاته، واصفا فيها حياة الأهل والأصدقاء بعد وفاته وأن فترة الحداد عليه لن تتعدى الأسبوعين وأن الجيران هيقولوا عليه طيب وصاحب أخلاق وسيرة طيبة.</p><p>وجاءت نص الرسالة: &quot;باعتبار بكرة هموت في حادثه، الدموع هتصاحب أمي بس هتموت ورايا، والسنين هتزق أبويا خطوتين للحزن جايز، والصحاب هتحط صورتي عندهم في التليفونات، والجيران يسألوا عني قبل اسمي يقولوا مات، والحداد هيكون عشاني أسبوعين، قرآن في بيتنا عادي هتسمع شد حيلك&quot;.</p>