بحوزتهما 10 كيلو حشيش.. المعمل الكيماوى يحدد مصير تاجرى الكيف بالشروق

منذ 1 شهر 50

كشفت تحقيقات نيابة الشروق وبدر تفاصيل ضبط متهمين بحوزتهما 10 كيلو من مخدر الحشيش، في مدينة الشروق، وأرسلت النيابة المضبوطات للمعمل الكيماوي لإعداد تقرير مفصل عنها ومواجهة المتهمين به.

وكشفت التحقيقات أن المتهمين لهما معلومات جنائية لقيامهما بالاتجار فى المواد المخدرة بدائرة الشروق، وذلك حال استقلالهما سيارتين، وبحوزتهما (10 كيلو جرامات لمخدر الحشيش).

واعترف المتهمان بحيازة المواد المخدرة بقصد الاتجار والتربح غير المشروع منها.

وتنص المادة 33 من قانون العقوبات عاقبت كل من يقوم بممارسة الاتجار فى المواد المخدرة بالسجن المؤبد بدء من السجن المشدد 3 سنوات، إلى السجن المؤبد أو الإعدام فى بعض الحالات، والغرامة المالية التى تصل إلى 100 ألف جنيه مصري، كما أنها لا تزيد على 500 ألف جنيه مصري، وهذا في حالة إذا تم تصدير أو استيراد المخدرات أو أي شيء يتعلق بها من المحاصيل الزراعية.

وينص قانون العقوبات في المادة رقم 34، أن عقوبة الاتجار بالمخدرات في داخل المجتمع تصل إلى السجن المؤبد والإعدام تبعاً لوقائع الدعوى، وإذا كانت هناك حيثيات مشددة للعقوبة من عدم وجود ظروف مشددة لذلك.

وتخفف عقوبة الاتجار بالمخدرات ليتم الحبس فيها لمدة سنة ولا يصل فيها الحبس فيها إلى مدة 5 سنوات، ويلزم دفع الغرامة التي لا تقل عن 200 جنيه مصري، ولا تصل إلى 5 آلاف جنيه مصري، وهذا كله في حالة إذا كانت المواد المخدرة المضبوطة ضعيفة التخدير، ومواد مخدرة طبيعية، وهذا يرجع إلى المعمل الجنائي وتقرير بشأن المواد المخدرة التي تم ضبطها وبجوزة المتهمين الذين تم ضبطهم في حالة تلبس.