النائب عمرو درويش يدعو لإنشاء متحف أثرى بـ"القليوبية"... والحكومة توافق

منذ 1 شهر 51

طالب النائب عمرو درويش أمين سر لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين بإقامة متحف أثري بمحافظة القليوبية، فيما أكد ممثل وزارة الآثار أنه لا مانع من هذا الأمر.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الإعلام برئاسة النائبة الدكتورة درية شرف الدين رئيس اللجنة، لمناقشة طلب الإحاطة المتقدم به بشأن الخطوات التي اتخذتها وزارة السياحة والآثار نحو إنشاء متحف للآثار بمدينة بنها بمحافظة القليوبية.

وقال النائب عمرو درويش، إن محافظة القليوبية من المحافظات الزاخرة بالآثار المتنوعة التي تعود لعصور مختلفة مما يستلزم إنشاء متحف للآثار بمدينة بنها للحفاظ على القطع الأثرية التي تم اكتشافها والتي تتعرض للتلف أو التخريب نتيجة الإهمال.

وطالب "درويش" بتشديد الرقابة المستمرة على عمليات نقل وحفظ هذه الآثار للحفاظ عليها من التلف أو السرقة.

وعقب الدكتور مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف بالمجلس الأعلى للآثار التابع لوزارة الآثار، قائلا: "إن موقع تل أتريب ببنها من أهم المواقع الأثرية ويضم آثارا من العصور الفرعونية واليونانية والرومانية، وقد أخرجت كنوزاً تزخر بها المتاحف المصرية".

وأشار أيضا إلى أن موقع تل اليهود الذي يقع إلى الجنوب الشرقي من مدينة شيبين القناطر يعتبر من المواقع الأثرية المهمة حيث تم استخراج قطع أثرية عديدة منه وتم نقلها إلى مخزن الآثار بمنطقة كفر شوبك، حيث يخضع هذا المخزن لعملية تطوير بدأت منذ 3 أشهر ومستمرة لرفع كفاءته ودمجه ضمن المنظومة الإلكترونية لتسجيل محتوى مخازن الآثار.

وبشأن إنشاء متحف للآثار داخل مدينة بنها بمحافظة القليوبية، فأكد أن الوزارة من جانبها حريصة كل الحرص على إنشاء متاحف بكل المحافظات لأهداف تتعلق بحفظ وعرض التراث التاريخي الخاص بها وما يمثله من دور توعوي لأهالي تلك المحافظات.

وأكد على موافقته مع مضمون طلب الإحاطة في إنشاء متحف بمدينة بنها إلا أنه أوضح أن تكاليف تمويل إنشاء المتحف في الوقت الحالي كبيرة ولا مانع لدينا من أن تقوم المحافظة بالشراكة عن طريق توفير مبنى تراثي أو تاريخي يتم تحويله لمتحف للمحافظة وتقوم الوزارة بإعادة تأهيله وتحويله لمتحف، مشيرا إلى أنه حال عدم توفير هذا المبنى التراثي فيجب تخصيص قطعة أرض ليقام عليها المشروع.