النائب حازم الجندى: كلمة الرئيس بمؤتمر "بغداد" عكست موقف مصر الداعم للعراق

منذ 1 شهر 58

قال المهندس حازم الجندي، عضو مجلس الشيوخ، وعضو الهيئة العليا لحزب الوفد، على قوة الكلمة التي ألقاها الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، خلال مشاركته في أعمال الدورة الثانية لمؤتمر بغداد للتعاون والشراكة، حيث أكد على أهمية الجهود الدؤوبة التي تبذل من أجل ترسيخ مفهوم الوطن الآمن والمستقر في العراق، موضحا متطلبات تحقيق الاستقرار الكامل في الدول العربية التي شهدت أزمات خلال السنوات الماضية أهمها تعزيز دور الدولة الوطنية الجامعة وتمكين مؤسساتها من الاضطلاع بمهامها فى حفظ الأمن، وإعلاء سيادة القانون، والتصدي للقوات الخارجة عنه، وصون مقدرات وثروات الشعوب.

أضاف "الجندي"، إن كلمة الرئيس كالعادة تميزت بقدر كبير من الصراحة والمكاشفة، لافتا إلى أن الرئيس أوضح أن هذه الأهداف لن تتحقق إلا بإعلاء ثقافة الاعتدال والتسامح وقبول الآخر، بما يضمن التمتع بالحق فى حرية الدين والمعتقد وتجاوز مفاهيم الطائفية، والتشدد والانقسام، والأفكار الرجعية التى لا مكان لها فى عصرنا الراهن، مشددا على أن العالم يتسع للجميع، مؤكدا أن الرئيس السيسي شارك في هذا المؤتمر حرصا منه على دعم العراق في مسيرته نحو الاستقرار وتعزيز سبل التعاون المشترك.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن كلمة الرئيس عكست موقف مصر الثابت برفض التدخلات الخارجية في شؤون العراق، وأهمية مواصلة الجهود المشتركة، لرفع قدرات مؤسسات الدولة العراقية فى مختلف المجالات كون ذلك هو السبيل الأمثل، فى الحفاظ على أمن وسيادة هذا البلد العريق، وهو ما ستنعكس آثاره على أمن سائر دول المنطقة، مشيدا بالتعاون المصري مع العراق والأردن، من أجل تدشين آلية التعاون الثلاثي، كأحد أطر العمل العربي المشترك الرامية إلى تحقيق التكامل، بما يخدم الشعوب العربية في ضوء ما يربطها من علاقات تاريخية.