الطالبة ملك حاتم لـ"صالون التنسيقية": تقليل كثافة المناهج في الثانوية العامة ضرورة

منذ 1 شهر 59

قالت ملك حاتم، طالبة الثانوية العامة وصانعة محتوى، إن أبرز مشكلات منظومة التعليم في مصر أن الطالب يشعر أن التعليم أمر مفروض عليه، فالطالب كل شيء مفروض عليه، متابعة: "الطالب لا يجد أي شيء يختاره، فحتى يدخل كلية هندسة مثلا لابد أن يمر بمناهج عديدة ويدرس مواد مفروضة عليه ولا تترك له مساحة الاختيار".

جاء ذلك خلال مشاركتها في صالون تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بعنوان "التعليم الأساسي وكادر المعلم.. نظرة على أوضاع التربية في مصر".

 وتساءلت الطالبة ملك حاتم، عن سبب تجاهل التميز في المدرسة في مجالات مختلفة من أنشطة وغيرها، قائلة: مثلا يتم تكريم أكثر 10 متفوقين في الترتيب على المدرسة، فلماذا لا يتم أيضا تكريم المتميزين في الأنشطة وغيرها، ليكون التكريم على التفوق من مجالات متنوعة، ويكون ذلك كحافز للطلاب".

وأضافت "حاتم": "لا أقول إن المنظومة التعليمية كلها سيئة، بالعكس هناك أمور كثيرة جيدة، والمناهج الجديدة مختلفة ومنها مناهج أبهرتني، خاصة في مرحلة رياض الأطفال والابتدائية".

وأشارت إلى أن "الثانوية العامة" فيها معاناة للطلاب، والمشكلة الأساسية في المنهج وكثافته، وهناك ضغط نفسي على الطلاب من المناهج والمدرسة والمعلمين والأسرة والمجتمع، مستطردة: "ممكن المنهج يتغير، ولا نعرف الامتحان هيجي إزاي، ونحتاج نماذج، ولابد من تقليل المناهج في الثانوية العامة".

وأوضحت الطالبة ملك حاتم، أن المهارات والمعارف مهمة للطالب ولكن لابد ألا تكون سببا في الضغط على الطالب. 

أدار الحوار خلال الصالون ادا جاد، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وشارك في الصالون الدكتور سامي هاشم، رئيس لجنة التعليم بمجلس النواب، والدكتور أشرف محرم، الخبير التربوي ، والنائبة رشا كليب عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وملك حاتم طالبة الثانوية العامة وصانعة محتوى.  

يذكر أن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، أعلنت عن إطلاق سلسلة من الصالونات النقاشية، تبث مباشرة على الصفحة الرسمية للتنسيقية، مع المتخصصين من كافة التيارات والاتجاهات حول القضايا التي سيتم طرحها خلال الحوار الوطني .