الحمل بعد الولادة القيصرية هل يتأثر بها؟ وما هي مخاطره

منذ 1 سنة 225

الحمل بعد الولادة القيصرية هو شيء يحدث لنسبة كبيرة من النساء خاصة إذا كانت الولادة القيصرية هي الولادة الأولى، فهل يكون الحمل الثاني بعد العملية القيصرية مؤلماً، وهل الولادة القيصرية نفسها تؤثر على حدوث الحمل فيما بعد، تعرفي معنا على إجابات تلك الأسئلة.

الحمل بعد الولادة القيصرية هل مؤلم

الكثير من النساء اللاتي تعرضن للولادة القيصرية تخاف من فكرة حدوث الحمل لمرة أخرى بسبب ألم البطن الذي سببته الجراحة، إلى جانب الخوف تمدد البطن مرة أخرى أثناء الحمل، خاصة في الشهور الأخيرة، مما يزيد من ألم الشق الجراحي السابق، ولكن عزيزتي نود أن نطمئنك، فحدوث الحمل بعد  القيصرية هو شيء وارد، والكثير من النساء تعرضن له بدون الشعور بالآلام، ولكن لا بد من الانتظار لفترة كافية قبل اتخاذ قرار الحمل الثاني بعد الولادة الأولى، حتى يكون الجرح  قد التأم بشكل كامل.

هل تؤثر الولادة القيصرية على حدوث الحمل

لا علاقة للولادة القيصرية وبين حدوث حمل تالي، إلا في حالة حدوث مضاعفات للولادة القيصرية بسبب خطأ طبي، فالعملية القيصرية ما هي إلا جراحة يتم فيها شق البطن وشق الرحم واستخراج الجنين، ومن ثم يقوم الطبيب بتنظيف الرحم جيداً، وإجراء الخياطة الجراحية ليعود كل شيء إلى طبيعته بعد مرور فترة كافية يلتئم فيها الجرح، ويمكنك الحمل بشكل طبيعي جداً بعد الولادة ، بل إن نسبة حدوث الحمل بعد الولادة تكون عالية.

متى يحدث الحمل بعد القيصرية

ذكرنا أن نسبة حدوث الحمل عقب إجراء العملية  تكون عالية لدرجة أنه يمكن أن يحدث إخصاب مع أول تبويض عقب الولادة، ولكن بشكل عام ينصحك الطبيب بعدم ممارسة  العلاقة الحميمة لمدة ستة أسابيع بعد العملية القيصرية لتجنب حدوث مشاكل في الجرح، وكذلك من الضروري عدم حدوث الحمل في الستة أشهر الأولى بعد الولادة حتى لا تعاني من ألم البطن.

لذلك فإن كافة التوصيات الطبية تقضي بتناول أقراص منع الحمل أحادية الهرمون في الستة أشهر الأولى بعد الولادة، لمنع فرص حدوث الحمل في تلك الفترة والتي تعتبر من أصعب الفترات في حياة المرأة التي تعرضت لهذا النوع من الولادة، بينما يمكنك الحمل بعد ستة أشهر من الولادة القيصرية بشكل طبيعي إذا كان سنك فوق الثلاثين عاماً، أما إذا كنت أصغر من ذلك فيمكنك الانتظار لفترة أطول، بشكل عام كلما انتظرت فترة أطول لحدوث الحمل بعد القيصرية كلما التأم جرحك السابق بشكل أفضل.

مخاطر الحمل عقب الجراحة القيصرية بفترة قصيرة

إذا حدث حمل عقب العملية القيصرية قبل الفترة التي أوصى الأطباء بانتظارها وهي ستة أشهر، ففي تلك الحالة تكون الحامل معرضة لواحدة من المخاطر التالية:

  • تعرض الحامل إلى تمزق الرحم وعدم مقدرته على حمل الجنين الثاني، فبالتالي تكون نسبة الإجهاض عالية.
  • مشكلة انفصال المشيمة.
  • ولادة طفل خديج.

عدد الولادات القيصرية المسموحة للمرأة

حتى لا تتعرضي للخطر، فإن الكثير من الأطباء أجمعوا على أن يكون عدد الولادات القيصرية المسموح لك بإجرائها هو ثلاث ولادات فقط، وجزء بسيط من الأطباء أجاز إجراء الجراحة الرابعة، بشرط أن يتم التعافي بشكل كامل ما بين كل ولادة والتي تليها، وكذلك في حالة عدم وجود أي مضاعفات نتجت عن العمليات الثلاثة السابقة.

مضاعفات الولادة القيصرية

تشمل مضاعفات الولادة القيصرية ما يلي:

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating / 5. Vote count:

No votes so far! Be the first to rate this post.