الحمل المتأخر والتحليل الهرموني وأفضل وقت لعمل تحليل الدم

منذ 1 سنة 443

الحمل المتأخر والتحليل الهرموني متى يكون الموعد الصحيح له في حالة تأخر التبويض أو عدم انتظام الدورة الشهرية، التحليل الهرموني أو اختبار هرمون الحمل بالدم في المختبر هي أسرع وأفضل وسيلة دقيقة تحدد وجود الحمل من عدمه، وذلك بعد غياب الدورة الشهرية بعد موعدها بيوم واحد، وهذا للسيدات اللاتي تعرف بالفعل ما هو تاريخ الدورة الشهرية لها، أو في الدورة الشهرية المنتظمة، أما في حالة تأخر التبويض فما هو أفضل وقت لعمل التحليل الهرموني أو اختبار الدم، تابعي قراءة السطور التالية.

الحمل المتأخر والتحليل الهرموني

إجراء التحليل الهرموني في الحالات الطبيعية يكون بعد يوم او يومين من تأخر الدورة الشهرية في المختبر، وذلك لبيان نسبة هرمون الحمل في الدم، والذي غالباً ما يظهر بعد استقرار الجنين داخل الرحم، وهو الفترة تقريباً أسبوع من يوم الإخصاب، ولكن في حالات الإباضة المتأخرة قد لا يظهر الحمل في نفس الوقت لصعوبة تواجد الهرمون بالدم، ولكن يمكن إعادة التحليل في الأسبوع التالي من غياب الدورة الشهرية.

تخطيط الدورة الشهرية وأيام الإباضة بشكل صحيح للباحثين عن الحمل يساعدك على معرفة الأيام التقريبية لموعد إجراء تحليل الحمل.

أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم الهرموني

ليس الحمل المتأخر هو الحالة الوحيدة التي لا يظهر فيها الحمل في تحليل الدم، ولكن هناك حالات أخرى لا يظهر بها الحمل، وهي:

  • إجراء تحليل الدم في وقت مبكر، كأن تقوم المرأة بعمل التحليل قبل موعد الدورة الشهرية حتى لو كانت الدورة الشهرية لديها تأتي بشكل منتظم.
  • الحمل خارج الرحم، يتم إطلاق هرمونات الحمل في الدم فقط عندما يكون الجنين داخل الرحم، وهذا ما لا يحدث في الحمل خارج الرحم، فرغم غياب الدورة الشهرية وشعور المرأة بكل أعراض الحمل، تكون نتيجة اختبار الحمل بالمعمل سلبية.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • ضعف هرمون الحمل ونقص بعض المعادن والعناصر الغذائية.
  • معاناة المرأة من أورام سرطانية في الثدي.
  • متلازمة تكيسات المبايض أو السمنة.
  • ان تعاني المرأة من أمراض تتعلق بالمسالك البولية.

تحليل الحمل الرقمي في الحمل المتأخر

يساعد تحليل الحمل الرقمي على الكشف عن نسبة هرمون الحمل في الجسم، وفي حالة الحمل المتأخر قد تظهر نسبة ضعيفة للهرمون في بدايات الحمل، في حالة غياب الدورة الشهرية عن موعدها لأكثر من أسبوعين ولم يظهر تحليل الحمل إيجابياً في حالة إجراء اختبار الدم العادي، في الحالات الطبيعية تظهر نسبة هرمون الحمل HCG في اليوم الثامن من الإخصاب وينصح بتأخير إجراء الاختبار في حالة الإباضة المتأخرة أو الدورة الشهرية الغير منتظمة، كذلك يساعد الاختبار الرقمي على الكشف عن بعض المشاكل التي تصاحب الحمل مثل الحمل العنقودي أو الحمل خارج الرحم، كذلك الكشف المبكر عن الحمل بتوأم والإصابة بسرطان الرحم.

أفضل وقت لعمل تحليل الحمل بالدم

تحليل الحمل عن طريق الدم يكشف عن وجود هرمون الحمل HCG، والذي يتم إطلاق فور انغراس البويضة المخصبة في جدار الرحم الداخلي، إيذاناً ببدء الحمل الفعلي وعملية انقسام الجنين، وفي الحالات الطبيعية يعد أفضل وقت لقياس هرمون HCG في الدم هو اليوم التالي من غياب الدورة الشهرية، أي بعد مرور اسبوعين تقريباً من الإخصاب، حيث يظهر الهرمون واضحاً في ذلك الوقت، أما في حالة الإباضة المتأخرة قد يظهر التحليل سلبياً في البداية ثم إيجابياً بعد مرور أسبوع آخر.

في حالة تخطيط الحمل مع الطبيب يتم إجراء اختبار الحمل المعملي قبل موعد نزول الدورة الشهرية.

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating / 5. Vote count:

No votes so far! Be the first to rate this post.