التلوث العرضي..كيف نحمي أنفسنا منه خلال رمضان؟

منذ 1 سنة 161

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قد يصعب الانتباه لجميع التّفاصيل في المطبخ خلال شهر رمضان، مع الانشغال بكثرة زّيارات الأقارب والأصدقاء.

ولكن يجب علينا التّدقيق في التّفاصيل لضمان تقديم وجبات شهيّة، وآمنة للاستهلاك في الوقت ذاته، والوقاية ممّا يُشار إليه بالتلوّث العَرضي.

ووفقًا لما أشار إليه الحساب الرسمي لوزارة الصحة والسكان المصرية بتغريدة على موقع "تويتر"، فإنه يمكن للبكتيريا أن تنتقل من مكانٍ إلى آخر، ما يُسبّب التلوّث.

ويمكن للتلوث العَرضي الانتقال بـ3 طرق:

  • من الطعام النيء إلى الطعام النظيف/المطبوخ
  • من الأيدي المتّسخة إلى الطعام النظيف
  • من ألواح التقطيع إلى الطعام النظيف

وشارك الموقع الإلكتروني الرسمي لوزارة الزراعة الأمريكية (USDA) بعض النصائح للحماية من التلوّث العرضي أثناء تحضير الطعام، ومنها:

  • اغسل يديك بالماء الدافئ والصابون لـ20 ثانية قبل وبعد التّعامل مع الطعام، وقبل الأكل، وبعد استخدام الحمام، وتغيير الحفاضات، والاعتناء بشخصٍ مريض، ومسح أنفك، والعطس، والسعال، والتعامل مع الحيوانات الأليفة
  • احتفظ باللحوم النيئة، والدواجن، والأسماك بعيدًا عن الأطعمة الأخرى
  • استخدم ألواح تقطيع منفصلة إن أمكن
  • بعد تقطيع اللحوم النيئة، اغسل لوح التقطيع، والسكين، وأسطح الطاولات بالماء الساخن والصابون
  • لا تقم أبدًا بإعادة استخدام مواد وتغليف اللحوم النيئة أو الدواجن مع مواد غذائية أخرى
  • تخلّص من أي بكتيريا مُسبَِبة للأمراض عبر طهي اللحوم والدواجن حتّى تصل إلى درجة حرارة داخلية آمنة، ويمكنك قياسها بمقياس حرارة الطعام

وبشكلٍ عام، يُعد المطبخ من أكثر المناطق التي تحتوي على الجراثيم في المنزل، وخصوصاً أنّه المكان الذي نُعِد فيه الأطعمة التي يمكن أن تنشر السالمونيلا، والإشريكية القولونية (E. coli).

ويُعد حوض الجلي بالمطبخ بمثابة خزّان آخر للبكتيريا السّيئة، إذ يُذوِّب الكثير من الأشخاص منتجات اللحوم النيئة فيه بعد إخراجها من الثّلاجة، مع عدم تنظيفها إلا بالماء.

وتقول المؤسسة الوطنية للسلامة (NSF) إنّه يجب عليك استخدام محلول التبييض مرّة كل شهر لتطهير مجاري المطبخ، كما يجب غسل مصافي أحواض الجلي أسبوعياً.

ولا تنس تنظيف مقابض الصنبور أيضًا.