التصريح بدفن جثمان زوجة وشقيقها وحبس الزوج القاتل 4 أيام بكفر الشيخ

منذ 7 أشهر 70

قررت النيابة العامة بإشراف المحامى العام الأول لنيابات كفرالشيخ الكلية، التصريح بدفن جثماني زوجة وشقيقها، عقب الانتهاء من تشريح الجثتين، بمستشفى كفر الشيخ العام، لنقل الجثامين، ودفنهما بالدلنجات التابعة لمحافظة البحيرة.

تلقى مدير أمن كفر الشيخ، إخطارا من ، مدير إدارة البحث الجنائى بمديرية الأمن، بورود إشارة من نقطة شرطة مستشفى دسوق العام تفيد بوصول رجل وشقيقته مصابين بعدة طعنات بالبطن وفى حالة سيئة وتوفيا فى أثناء قيام الأطباء بمحاولة إسعافهما داخل المستشفى.

انتقل على الفور رجال المباحث الجنائية، وتبين وفاة كل من «ك. ا. ك»، 56 سنة، وشقيقته" ك "، 40 سنة، حيث توفي الأول نتيجة طعنة نافذة بالبطن والثانية نتيجة جرح قطعى بالبطن طوله 30 سم واشتباه فى بتر بالذراع اليسرى، وجرى إيداع جثتيهما مشرحة مستشفى دسوق العام تحت تصرف النيابة العامة.

 وبسؤال أهل القتيلين، اتهموا زوج المجنى عليها «أ.م. أ»، 45 سنة، بارتكاب الواقعة وأنه قام بالتعدى على زوجته، فقامت بالاستعانة بشقيقها لمنع زوجها من الاستمرار فى التعدى عليها، وألقى القبض على الجاني وأحيل إلى النيابة العامة التى تولت التحقيق بإشراف المحامى العام الأول لنيابات كفرالشيخ الكلية، وقررت حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.