الإعدام لربة منزل ونجلتها لقتلهما شخص بالإسكندرية

منذ 1 شهر 80

قضت محكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار الدكتور خيرى أحمد الكباش رئيس المحكمة، وبعضوية كل من المستشار عمرو محمد القونى، والمستشار محمد منير طاهر وسكرتارية المحكمة ناصر عبد المنعم و أحمد صبرى، بالإعدام شنقا لكل من "ا.ر.ا" و " أ.ح.ع" لاتهامهما بقتل المجنى عليه " أ.ح.ا" والحبس للمتهم "ع.ج.ال" عامين لعلمه بوقوع الجريمة وشارك المتهمتان فى إخفاء الجثة.

تعود أحداث القضية المقيدة برقم 21410 لسنة 2021 جنايات قسم شرطة العامرية ثان، عندما تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسكندرية، إخطارا من مأمور قسم شرطة العامرية ثان، يفيد بالعثور على جثة مجهولة الهوية، تبين أنها جثة المجنى عليه.

كشفت تحريات ضباط مباحث قسم شرطة العامرية ثان، قيام كل من المتهمة " أ.ر.ا" 49 سنة ربة منزل ونجلتها  و "ا.ح.ع" 20 سنة ربة منزل عقدت النية والعزم على قتل المجنى عليه " ا.ح.ا" بعد استدراجه إلى مسكنهم، وقدموا له مشروبا دست به أقراص، وفاضت روحه إلى بارئها.

وقاموا بلفه داخل قطعة قماش، وهاتفت المتهمة الثانية المتهم الثالث "ع.ج.ال" فحضر ليحمل جثة المجنى عليه معهم، لإلقائها بالطريق الصحراوى على جانب الطريق، وتبين من التحقيقات أن المتهمتين الأولى والثانية كانتا بمعرفة بالمجنى عليه، وكان يتردد عليهما وطلب الزواج من المتهمة الثانية ورفضت ذلك.

وبتقنين الاجراءات تم إلقاء القبض عليهم، وأقروا بارتكاب الواقعة، وتحرر محضر، وبعرضهم على النيابة، قررت إحالتهم إلى محكمة جنايات الإسكندرية، التى أصدرت حكمها على المتهمين.