احتال على 20 مطعماً بـ«أزمة قلبية»!

منذ 7 أشهر 90

سجنت السلطات الإسبانية رجلاً تهرّب من دفع فواتير 20 مطعماً في منطقة كوستا بلانكا السياحية عبر التظاهر بإصابته بأزمة قلبية.

وتم سجن الرجل وهو في الأصل من ليتوانيا، لأنه لم يدفع غرامتين على الأقل بعد عمليات احتياله.

ولهذا الغرض أيضاً قامت مطاعم المنطقة بتعميم صورة للرجل تظهره مُلقىً على كرسي، بينما تم تحذير المطاعم من تصرفاته الغريبة.

وقالت صحيفة «إكسبريس» إن الزبون المحتال تظاهر بأزمات قلبية بهذه الطريقة في كل مطعم ذهب إليه، وكان معظمها في منطقة كوستا بلانكا. وروى أحد أصحاب المطاعم كيف طلب الرجل عدة مشروبات قبل أن يتظاهر بأنه يعاني من أزمة صحية.

وقال مدير مطعم El Buen Comer «لقد كان الأمر مسرحياً للغاية، تظاهر بالإغماء وسقط على الأرض. لقد أرسلنا صورته إلى جميع المطاعم لمحاولة منعه من الخداع مرة أخرى».

وأضاف أحد العاملين في مطعم Sale&Pepe «لقد تلقينا جميعاً تحذيراً مع صورته تطلب منا توخي الحذر وعدم تقديم أي شيء له».

وتم الآن سجن الرجل لمدة 42 يوماً لرفضه دفع غراماته. ونظراً لأن كل حادث لا يكلف الشركات سوى مبلغ صغير من المال في المرة الواحدة، فإن الجريمة تعتبر مجرد «جريمة بسيطة». ومع ذلك، يخطط أصحاب المطعم الآن لتقديم شكوى مشتركة قد تؤدي إلى سجن الرجل لمدة تصل إلى عامين.