إيطاليا: لا وفيات مؤكّدة في انزلاق التربة في جزيرة إيسكيا

منذ 1 سنة 131

قال وزير الداخلية الإيطالي ماتيو بينتيدوسي إنه لم يتم تأكيد أي وفاة حتى الآن في انزلاق التربة السبت في جزيرة إيسكيا رغم التقارير السابقة التي تفيد عن مقتل ثمانية أشخاص.

وأوضح بينتيدوسي خلال زيارته لهيئات الطوارئ التي تساعد في تنسيق جهود الإنقاذ "في الوقت الحالي، لا توجد وفيات مؤكدة".

كانت تقارير سابقة أفادت بمقتل ثمانية أشخاص في انزلاق تربة نجم عن تساقط أمطار غزيرة على الجزيرة، وفق ما ذكرته وسائل إعلام نقلا عن وزير البنى التحتية. 

وانحدرت موجة من الطين من تلة في بلدة كاساميتشولا تيرمي الصغيرة في الساعات الأولى من الصباح، واجتاحت منزلا على الأقل وجرفت سيارات إلى البحر، على ما أفادت تقارير إعلامية وخدمات الطوارئ.

ونقلت وكالة "أغي" للانباء وصحيفة "لا ريبوبليكا" عن الوزير ماتيو سالفيني وهو نائب رئيس الوزراء الإيطالي أيضا قوله: "تأكد مقتل ثمانية أشخاص في انزلاق للتربة في إيسكيا".

وفي وقت سابق، ذكرت تقارير أنه تم الإبلاغ عن 13 مفقودا، رغم عدم وجود تأكيد رسمي، وكان من بينهم عائلة مكونة من زوج وزوجة وطفل رضيع تعيش قرب الموقع الذي بدأ فيه انزلاق التربة وفقا لوكالة "أنسا".

وأفادت فرق الإغاثة أن الوحول غمرت منزلا وأنّ شخصَين أنقذا من سيارة جُرفت إلى البحر، وأوضحت أن المساعدة أرسلت من نابولي، أقرب مدينة رئيسية، لكن حالة الطقس صعّبت الوصول إلى الجزيرة.

وأضافت إدارة الحماية المدنية على تويتر قولها: "البحث عن المفقودين وعمليات الإجلاء ومساعدة الأشخاص المعرضين للخطر مستمرة"، مشيرة إلى أن "جهود الإنقاذ ما زالت معقدة بسبب الأحوال الجوية".

وتتابع رئيسة الوزراء جورجيا ميلوني الوضع عن كثب، على ما أعلن مكتبها في بيان. وتعرضت كاساميتشولا تيرمي لزلزال في العام 2017 قتل فيه شخصان.