إيران تجري محاكمات علنية لـ1000 شخص بتهمة المشاركة في احتجاجات مهسا أميني

منذ 1 سنة 176

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- وجهت إيران لائحة اتهامات إلى 1000 شخص في العاصمة طهران، زاعمة مشاركتهم في مظاهرات في جميع أنحاء البلاد اندلعت عقب وفاة الشابة مهسا أميني أثناء احتجازها لدى الشرطة، حسبما أفادت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

وقال علي القاصي مهر المدعي العام في محافظة طهران، لـ"إرنا"، إن الأشخاص الذين "وُجهت إليهم اتهامات خطيرة، تشمل الاعتداء أو قتل حراس الأمن، وإشعال النار في المنشآت العامة، تم تحديد موعد (محاكمتهم أمام المحكمة الثورية)".

وسيتم نظر محاكمات هؤلاء بشكل علني في وقت لاحق هذا الأسبوع، حسبما نقلت "إرنا" عن "مهر".

ويوم السبت، كان عدد من وُجهت إليهم اتهامات 315، وفقا لوكالة أنباء الطلبة الموالية للدولة (إسنا)، التي أفادت أن أكثر من 700 شخص يواجهون اتهامات في محافظات في جميع أنحاء إيران.

يأتي هذا بينما تكثف السلطات الإيرانية جهودها لوضع نهاية للتظاهرات على مستوى البلاد لأكثر من 6 أسابيع.

وحذر قائد الحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي، المتظاهرين بأن السبت سيكون آخر يوم للنزول إلى الشوارع.

وقال سلامي، خلال مراسم جنازة في شيراز السبت: "اطرحوا الشر جانبًا، اليوم هو آخر أيام الشغب. لا تأتوا إلى الشوارع مجددًا. ما الذي تريدونه أكثر من حياة هؤلاء الناس".

ووصف سلامي التظاهرات بأنها "المؤامرة" التي هي "نتاج سياسات مشتركة للولايات المتحدة وإنجلترا والمملكة العربية السعودية والنظام الصهيوني"، وهي رسائل استخدمها النظام بشكل متكرر.

وأضاف: "لا تحولوا الجامعة إلى ساحة معركة لأمريكا ضد الأمة"، وأن "طلاب قلائل" يقومون بذلك.

ورغم تحذيرات سلامي، واصل الطلاب احتجاجاتهم بأعداد كبيرة في العديد من الجامعات الكبرى للبلاد في سنندج.

وأظهرت مقاطع فيديو حصلت عليها شبكة CNN اندلاع اشتباكات عنيفة بين قوات الأمن والطلبة المتظاهرين.