إنجازات متواصلة.. كيف نجحت الدولة فى القضاء على المناطق غير الآمنة؟

منذ 1 سنة 193

واصلت الدولة المصرية نجاحها وإنجازاتها بشكل كبير في القضاء على المناطق غير الآمنة، والتي كانت تشكل العديد من المخاطر والأضرار على المجتمع المصرى، حيث استطاعت الدولة التعامل مع مشكلة المناطق غير الآمنة بشكل كبير من أجل التخلص منها، من خلال إقامة المشروعات الإسكانية الحديثة للمواطنين، وتوفير السكن الكريم لهم.

وكشف تقرير لمؤسسة ماعت أن الدولة المصرية استطاعت التعامل مع أزمة المناطق غير الآمنة، وما تم بذله من جهود لنقل الأسر من هذه المناطق إلى شقق جاهزة، ومن ثم البدء فى عملية إزالة هذه المناطق غير الآمنة وتجهيزها من جديد بشكل حضارى، وفرحة الأسر بعد الانتقال إلى أماكن حضارية للعيش فيها بدلا من العيش فى العشوائيات، مؤكدين أن الدولة المصرية وفرت لهم السكن الآمن، ويأتي مشروع القضاء على المناطق غير الآمنة من أبرز المشروعات التى حققت فيها الدولة المصرية نجاحا كبيرا.

وكانت الدولة قد خصصت ميزانية بالمليارات للقضاء علي العشوائيات حيث استفاد من التطوير  1.2 مليون مواطن مستفيد من تطوير المناطق غير الآمنة والتي بلغ عددها 357 منطقة بـ 25 محافظة، بإجمالي 246 ألف وحدة سكنية، وبتكلفة بلغت 63 مليار جنيه كتكلفة للمشروعات والقيمة التقديرية للأرض، وذلك بواقع 33 منطقة غير آمنة من الدرجة الأولى، و269 منطقة غير آمنة من الدرجة الثانية، و34 منطقة غير آمنة من الدرجة الثالثة، و21 منطقة غير آمنة من الدرجة الرابعة.