إحالة أوراق قاتل والد شهيد الدقهلية لسرقة هاتفه المحمول لـ"المفتى"

منذ 1 سنة 149

قررت محكمة جنايات المنصورة الدائرة الرابعة، إحالة أوراق المتهم بقتل "والد الشهيد" في قرية "الخمسة" مركز تمي الأمديد بمحافظة الدقهلية، لفضيلة مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي فى إعدامه،  وتحددت جلسة 27 نوفمبر المقبل للنطق بالحكم وذلك بعدما تخلص المتهم من المجني عليه حال نومه  في الأرض الزراعية خاصتة بضربة عدة مرات بجزع شجرة على رأسه حتى فاضت روحه، وذلك من أجل سرقة منقولاته "تليفون محمول" لشراء مواد مخدرة.

صدر القرار برئاسة المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة، والمستشار سعيد السمادوني، والمستشار محمد محمد عبد العزيز خلف، والمستشار هشام علي جمال غيث، وسكرتارية محمد جمال ومحمود عبدالرازق في القضية رقم 4593 لسنة 2022 جنايات تمي الأمديد، والمقيدة برقم 1640 لسنة 2022 كلي جنوب المنصورة.

وكانت المحكمه قررت فى جلستها السابقه يوم السبت الماضى تأجيل الجلسه إلى جلسة اليوم لإنتداب محامى للمتهم .

وأحال المحامي العام لمحكمة جنوب المنصورة الكلية المتهم ثروت عبد الرحمن منصور، إلى محكمة جنايات المنصورة، لأنه في 1/7/2022 قتل المجني عليه عبد الملك أحمد بكر محمد "والد الشهيد محمد عبد الملك"، عمدا مع سبق الإصرار والترصد بان بيت النية وعقد العزم على قتله وما إن بات في مرمى هلاكه حث استل أداة - جزع شجرة - وسددها براسه غير مره قاصدا ازهاق روحه محدثا إصابته الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية.

وتوصلت تحريات المباحث قيام المجني عليه بإستضافة المتهم بالأرض خاصته والانفاق عليه وتوفير سبل المعيشة له عقب ان قام والديه بطرده من مسكنهما لسوء سلوكه، وأخذ يغدق عليه المال وضمه في كنفه، إلا ان المتهم لم يلتفت إلى ما قام به المجني عليه، فبيت النية وعقد العزم على إزهاق روح المجني عليه للاستيلاء على المبالغ النقدية إحرازه عقب أن رصدها بعينه ، فقبع له يرصد محل الواقعة وينتشي الجواهر المخدرة ليقدم على ما اعتزم عليه وما أن غط المجني عليه في سباته وانصرف عنهما مرافيقهما فاستل أداة- جزع الشجرة كبيرة الحجم وسدده في رأسها غير مرة محدثاً إصابته التي أودت بحياته، واستولي على المبلغ المالي والهاتف الجوال خاصته.

وتمكنت مباحث تمي الأمديد من ضبط المتهم وجزء من المبلغ المستولي عليه والهاتف الجوال، وبمواجهته في التحقيقات، اقر بارتكاب الواقعة وأعزي قصده التصميم المسبق على إزهاق روح المجني عليه وسرقته، وتعاطي الجواهر المخدرة.

يذكر أن نجل المجني عليه استشهد في شمال سيناء بمنطقة رفح خلال عام 2021.